التربية تمنع المدرسين من إعطاء الدروس الخصوصية لأي مادة من المواد

التربية تمنع المدرسين من إعطاء الدروس الخصوصية لأي مادة من المواد

- ‎فيشباب وطلبة

أكد مدير تربية ريف دمشق ماهر فرج على منع المعلمين والمدرسين من إرغام الطلاب على شراء الملخصات، وعدم إعطاء الدروس الخصوصية لأي مادة من المواد، موضحاً أنه سيتم تكليف موجهين اختصاصيين لمعالجة الأمر.

لافتاً إلى أنه من غير المعقول تحميل أعباء إضافية على الطلاب والأهل سواء أكانت مدرسة خاصة أم حكومية، وخاصةً أن الوزارة طرحت مجموعة بدائل للطلاب.‏

واوضح أن والوزارة تتوجه إلى العمل على تحسين أداء المدرسين في الميدان التربوي من خلال إخضاعهم لدورات تدريبية ولاسيما فيما يخص المناهج المطورة. وأنه لديها فريق من الموجهين الاختصاصيين في كافة أنحاء المحافظات يقوم بجولات يومية على جميع المدارس ويحضر الدروس لتقييم أداء المدرسين والاطلاع على آلية الإعطاء وتقديم المعلومة، إضافة لمنحهم التوجيهات اللازمة لتحسين أدائهم التعليمي.

مشيراً إلى أن المعنيين في الوزارة يعملون على الحد من الدورات الخصوصية بإيجاد بدائل مثل القناة التربوية السورية مبيناً أن جزءاً كبيراً من البرامج يتعلق بتنفيذ وتقديم دروس توضيحية وندوات تعليمية يقدمها أكفأ الكوادر في الميدان التربوي من اختصاصيين ومدرسين أوائل. وهناك المنصة الإلكترونية التربوية وهي منبر يتواصل من خلاله الطالب مع الأساتذة المسؤولين عن هذه المنصة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، وإقامة دورات تعليمية في الثانويات والمدارس أغلبها يتعلق بطلاب الشهادات وبأجور رمزية، بإشراف مدرسين أو موجهين اختصاصين من كادر المدرسة نفسها.‏

المصدر: الثورة

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *